من الاساسي العلم بان طبيب تجميل الأسنان في الاصل هو علم مشتق من فنالجمال




وهو علم قديم منذ الفراعنة يسمى بعلم التناسق وهو موجود بالفطرة في العين ،فعندما نرى شيئا نحكم عليه بالتناسق من خلال حسابات فطرية تتم داخلنا خاصة بالاطوال والابعاد والعرض لتقدم في الاخير حكما بمدى تناسق الاشياء من عدمه .. ومثال على ذلك عندما ترى شخصيا سمينا او رفيعا جدا لماذا تشعر بأنه غير متناسق ؟ السبب بالطبع لانك لاحظت انه لا يوجد لديه تناسق بين طوله وعرضه هكذا الانسان في جميع اجزاء الجسد وبالتحديد في الوجه فالاسنان ان لم تكن متناسقة مع شكل الوجه فستحتاج تجميل.


الجمال هو علم رياضي ..


الجمال هو علم النسب وهو علم حسابي بجينات الانسان ،وبناء على ذلك تأسس علم التجميل .. فبناء على حسابات العين .. لماذا تقول على شكل متناسق وأخر لا، قد تم اختراع علم تجميل الاسنان ..


وهناك اشخاصا تكون اسنانهم في حد ذاتها شكلها جيد ولكن على وجوههم فهي تكون غير متناسقة وهنا يتم التدخل لجعل الاسنان تلائم شكل وجه الانسان ..


فالوجه المستدير غير الوجه المستطيل او المثلث .. وبناء على ذلك نحدد شكل الاسنان التى تلائمه .. وكذلك قياس طول الوجه يتم بناء عليه تحديد طول الاسنان الامامية ومن طول الاسنان الامامية نحدد عرضها ومن عرض الاسنان الامامية نحدد الاسنان الجانبية وهكذا..


ولعلم القارىء فان كل اجزاء الوجه لها علاقة ببعضها .. فعلاقة اتساع الابتسامة بعرض الوجه وعرض الاسنان الامامية لها علاقة بالمسافة بين العينان وشكل المناخير وكل تلك الحسابات نستخدمها في تحديد شكل الاسنان المناسبة لكل وجه ،فليس في الاخير ان تكون شكل الاسنان مثالية في حد ذاتها ان لم نقم بمناسبتها بشكل الوجه وهذا هو علم تجميل الاسنان.


وهنا أود ان اوضح الفارق بين طبيب تركيبات الاسنان وطبيب تجميل الاسنان ،فالاول يقوم بتركيب الاسنان التى قام بتصميمها وتحديد ابعادها وملائمتها لوجه المريض “مركز تجميل وزراعة الاسنان”